فرقة رضا

كتبت: نور هاني يونس

1
Advertisements

فرقة رضا هى فرقة استعراضية أولى نشاطاتها فى عام 1959 تحت قيادة الفنان الاستعراضي الكبير محمود رضا و قدمت عروض كثيرة لاقت قبول جميع فئات المجتمع و تعتبر أول فرقة خاصة للفنون الشعبية.

تم تأسيس فرقة رضا على يد الشقيقين “على و محمود رضا ” كان محمود رضا يسافر الى الصعيد كى يتعرف على العادات و التقاليد و طريقة الملبس و الرقص فى الافراح الخاصة بهم .

تأسيس الفرقة مر بعدة مراحل و هو عندما تعلم الفنان محمود رضا البالية فى سن صغير و من هنا بدأ يظهر شغفه بالرقص الاستعراضي و كى يتابع نشاطه فى الرقص الاستعراضى اشترك الفنان محمود رضا فى نادى “هليوليدو” فهو نادى كان يضم الكثير من الجنسيات الأجنبية او المصريين من اصول اجنبية و ساعده هذا النادى فى تكوين فرقته الاستعراضية و كانت تتكون من خمس فتيان و خمس فتيات و كانوا من هذا النادى ، و من هذه الفرقة الصغيرة قدم حفلات شهرية و كان الفنان “اسامة عباس ” من ضمن هذه الفرقة الصغيرة .

Advertisements

فى عام 1954انضم الفنان محمود رضا إلى الفرقة الأرجنتينية “الاريا” و شارك فى العروض التى تم تقديمها فى القاهرة و الإسكندرية و باريس و روما ؛ و من خلال انضمامه لهذه الفرقة اكتسب خبرة فى تصميم الرقصات و خصوصا أنه عرف شكل الرقصات المختلفة من البلدان التي زارها .

بعد ذلك تأسست فرقة رضا فى عام 1959 على يد الفنان الاستعراضى “محمود رضا” و شقيقه الراقص الأول و المصمم و مؤلف الموسيقى و المخرج “على رضا” و الراقصة الأولى و بطلة الفرقة “فريدة فهمى” و كانت الفرقة مكونة من “13 راقص و 13 راقصة و 13 عازفا ” و كان تصميم الرقصات من تخصص الفنان محمود رضا بسبب خبرته فى مجال الرقص الاستعراضى و من الرقصات التى استوحاها من فنون الريف و قرى الصعيد و السواحل و من رقصات فرقته السابقة “الاريا” .

قام بإخراجها تحت إشراف الدكتور حسن فهمى و رعايته أيضا و بفضل هذا التكوين اكتسبت فرقة رضا احتراما كبيرا من جميع فئات المجتمع.

فرقة رضا

و فى عام 1961 جاء قرار تأميم الفرقة بضمها إلى وزارة الثقافة فأصبحت الفرقة تابعة للدولة و لكن تحت إدارة الأخوان رضا فى عام 1962 أصبح للفرقة كيان خاص و ملامح مميزة فى عروضها الخاصة بالرقص الشرقى ، كما أن لقاء الفنان محمود رضا و الموسيقار الكبير ” على اسماعيل ” أضاف على موسيقى الفرقة نكهة مميزة و كانت هنا أول أوركسترا خاصة بالفنون الشعبية.

فى فترة السبعينات وصل عدد الفرقة إلى 180 فنانا من الراقصين و الراقصات و الموسيقين . فقرر الفنان محمود رضا تقسيم الفرقة فتم تقسيمها إلى ثلاث أقسام:

القسم الأول: و هو الفريق الأساسى الذى يقدم العروض داخل وخارج بلادنا الحبيبة مصر .

القسم الثاني : و يمثل الصف الثانى للفرقة .

القسم الثالث : و يمثل مجموعات تحت التدريب .

عدد أعضاء الفرقة الحالية ” 24 راقص 24 راقصة و الكورال 60 “

من الافلام التى شاركت بها فرقة رضا

“إجازة نصف السنة – غرام فى الكرنك – حرامى الورقة “

من أهم الجوائز التى حصلت عليها الفرقة

جائزة مهرجان يوغسلافيا(كبير) عام 1960 المركز الأول و علم المهرجان

وسام الكوكب الأردني عام 1967 من الملك حسين

فى عام 1968 فازت الفرقة في ثلاث مسابقات متفرقة

الأولى و الثانية عن رقصة “النوبة” فازوا بالميدالية الذهبية و الثالثة عن رقصتهم “يا مراكبى” فازوا بالميدالية الذهبية

فى عام 1995 حازوا على الجائزة الأولى والميدالية الذهبية فى مهرجان جوهانسبرج.

مازالت الفرقة مستمرة من الان و تقدم عروضا داخل و خارج مصر.

Advertisements
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.