أخبار

وزير الطيران ومحافظ البحر الأحمر يشهدا جلسة الاستماع والتشاور البيئى لمشروع تطوير مطار الغردقة

وزير الطيران ومحافظ البحر الأحمر.. بحضور الفريق محمد عباس حلمي وزير الطيران المدني واللواء عمرو حنفي محافظ البحر الأحمر فعاليات جلسة الاستماع والتشاور العام لمشروع تطوير مطار الغردقة الدولي وإنشاء مطار صديق للبيئة انطلقت اليوم أعمال مبنى الركاب، كأول دورة من نوعها يتم تنفيذها على المستوى الوزاري.

حضر الجلسة المهندس محمد سعيد محروس رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة للمطارات والملاحة الجوية وعدد من قيادات محافظة البحر الأحمر ومسؤولي وزارة البيئة وجهاز شئون البيئة من مختلف القطاعات الحكومية وممثلين عن مجلسي النواب والشيوخ ورجال الأعمال وممثلي الجهات المعنية والمحليات وغرف المنشآت السياحية بمشاركة نخبة من الخبراء والمتخصصين في مجال السلامة. بيئية.

وزير الطيران ومحافظ البحر الأحمر يشهدا جلسة الاستماع والتشاور البيئى لمشروع تطوير مطار الغردقة

وتهدف الجلسة التشاورية إلى مناقشة كافة البنود المتعلقة بدراسة تقييم الأثر البيئي والاجتماعي للمشروع الجديد وكذلك مناقشة القضايا المتعلقة ببنود الدراسة وشرح الآثار البيئية الإيجابية المحتملة للمطار وكيفية الحد منها هم.

وزير الطيران ومحافظ البحر الأحمر.. وفي هذا السياق أشار الفريق محمد عباس حلمي وزير الطيران المدني إلى أهمية انعقاد هذه الدورة باعتبارها أحد إجراءات الدعم لإعداد الدراسة التقييمية للمشروع التنموي الجديد وتسهم في الوقوف على منهجية التنمية البيئية. اعتبارات وآليات تطبيق الاستدامة في مشروعات تطوير المطارات المصرية بما يتوافق مع المتطلبات البيئية العالمية الرامية إلى تقليل الانبعاثات. الكربون وفقا لرؤية مصر المستقبلية 2030 وأهداف التنمية الشاملة التي تتبناها وزارة الطيران المدني في مختلف المجالات.

وأضاف أن اجتماع اليوم يعد فرصة حقيقية ومؤشرا واقعيا للتعاون المثمر والتنسيق المتكامل بين وزارة الطيران المدني وكافة مؤسسات الدولة، وهو ما يعكس تكامل الجهود الفعالة المبذولة في هذا المجال.

ومن جانبه أكد الطيار أحمد منصور رئيس مجلس إدارة الشركة المصرية للمطارات على أهمية المشروع الذي يأتي ضمن الأهداف التنموية التي نسعى لتحقيقها من خلال المشروعات التطويرية في مواقع العمل المختلفة. موضحاً أهمية مطار الغردقة الدولي والموقع اللوجستي المتميز للمطار كأحد أهم المطارات السياحية المصرية، مشيراً إلى أن جلسة اليوم تهدف إلى تقييم دراسات الجدوى الاقتصادية والاجتماعية الأولية المتوقع التوصل إليها في ضوء توجهات الدولة المصرية. وذلك لتحقيق الاستدامة والاهتمام بالمشاريع الخضراء الصديقة للبيئة.

مشيراً إلى أن المشروع يعد وجهة جديدة للاستثمارات وجذب شركات الطيران والمسافرين من جميع أنحاء العالم إلى الغردقة.

وشهدت الفعاليات عرضاً قدمه المهندس ياسر إبراهيم مدير المشروع. عرض الوصف الكامل للمشروع، وتقييم الأثر البيئي والاجتماعي، ومناقشة بنود الدراسة، وشرح الآثار البيئية المحتملة، وكيفية الحد منها. وتم استعراض مؤشرات الدراسات الأولية التي تم تنفيذها من خلال الاستعانة باستشاري بيئي معتمد من داخل النظام وبمشاركة فريق عمل مؤهل على أعلى المستويات المعنية بالقياسات البيئية؛ فضلا عن مناقشة الآثار السلبية المحتملة للاحتباس الحراري في ضوء تقييم الوضع الحالي والمستقبلي للمشروع والتأثيرات البيئية الحالية المحيطة بالمشروع، فضلا عن توضيح الجدوى الاقتصادية المتوقعة لتنفيذه على أرض الواقع.

وقدم الدكتور عمرو جمعة مستشار شركة المطارات المصرية لشئون البيئة عرضا أشار فيه إلى الإجراءات الداعمة للمشروع الجديد، موضحا أن دراسات المشروع ترتكز على عدة محاور لتحقيق الميزة التنافسية في ظل الظروف الحالية. دراسة سوق الطيران العالمي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
مرحباً بكم في بوابة المشهد والحقيقة هل ترغب في تلقي إشعارات بأحدث المباريات و الأخبار وأسعار العملة بشكل فوري لا نعم