أخبار

وزيرة الهجرة تبحث مقترح طبيب مصري بالخارج لتدريب وتأهيل الممرضين المصريين

التقت السفيرة سها جندي، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، عبر الفيديو كونفرانس، بالطبيب المصري الدكتور أحمد إسماعيل، رئيس مجلس إدارة كوينز كلينك لندن، لبحث مقترحه لتدريب طاقم التمريض المصري من خلال التعاون مع هيئة التمريض البريطانية، بالإضافة إلى المزيد من الخطط لدمج الأطباء المصريين بالخارج في استراتيجية تعزيز المنظومة الطبية المصرية، ورعاية المواطنين المصريين بكافة شرائحهم، فضلاً عن المساهمة في تعزيز السياحة العلاجية في مصر. حضر اللقاء السفير عمرو عباس مساعد وزير الهجرة لشئون المجتمع والأستاذة سلمى صقر مساعد وزير الهجرة للتعاون الدولي.

من جانبها، بدأت السفيرة سهى جندي اللقاء بالترحيب بالدكتور أحمد إسماعيل، رئيس مجلس إدارة كوينز كلينك لندن، والإشادة بدور المصريين بالخارج في مختلف المجالات، وحرصهم على رد الجميل لمصر وشعبها. دعم الدولة المصرية من خلال دعم غير القادرين من أبناء وطنهم وتقديم الخدمة الطبية والرعاية الصحية لهم. دون أي تعويضات مالية، فضلا عن توفير المعدات الطبية وتنظيم قوافل العلاج.

وتابعت: “نحرص على فتح آفاق التعاون بين علمائنا وخبرائنا ومؤسسات الدولة المختلفة، خاصة في القطاع الصحي، والمشاركة الفعالة في خدمة وطننا، ودعم المبادرات الوطنية التي تطلقها القيادة السياسية”، منوهة بجهودهم. بالتعاون مع الوزارة ومع عدد من منظمات المجتمع المدني، مما أدى إلى توظيف الأطباء المصريين بالخارج للاستفادة من خبراتهم في تطوير الخدمات الطبية المختلفة بما يدعم استراتيجية بناء الإنسان المصري وتوفير حياة كريمة ضمن تحقيق أهداف التنمية المستدامة التي تعد جزءا لا يتجزأ من خطط التنمية الوطنية في مصر.

وأشارت وزيرة الهجرة إلى اجتماعها الأخير مع وزير الصحة الدكتور خالد عبد الغفار، والذي ناقشت فيه مطالب واحتياجات الأطباء المصريين بالخارج، وأن هناك عدد كبير من الأطباء المصريين بالخارج ولهم خبرة كبيرة في كافة المجالات. المجالات الطبية، الذين لديهم الرغبة في خدمة وطنهم والمساهمة في دعم المنظومة الصحية في مصر لصالح المواطن المصري، من خلال تدريب ورفع كفاءة طاقم التمريض، وكذلك دعم جهود الدولة ضمن استراتيجية التطوير. نظام السياحة العلاجية في مصر، وكذلك إجراء العمليات الجراحية أثناء إقامتهم في مصر، بالإضافة إلى رغبتهم في التبرع بالأجهزة الطبية.

من جانبه، أعرب الدكتور أحمد إسماعيل، رئيس مجلس إدارة كوينز كلينك لندن، عن سعادته بلقاء السفيرة سهى جندي وزيرة الهجرة، مشيدا بجهود وزيرة الهجرة في التواصل المستدام مع كافة شرائح المصريين في الخارج. وخاصة الأطباء والعلماء، في محاولة جادة لربطهم بالوطن وجهود التنمية التي تجري على أرض الواقع. .

وأضاف أنه يعمل حاليا على إعداد مقترح لبرنامج تدريبي لطاقم التمريض المصري بالتعاون مع هيئة التمريض البريطانية بهدف رفع كفاءة طاقم التمريض إلى المستويات العالمية مما يساعد بشكل مباشر على تحسين الخدمات الصحية. مما يساهم في جعل مصر وجهة للسياحة العلاجية، الأمر الذي يتطلب توافر عدد من المعايير المهمة. وفي مقدمتها الطاقم الطبي المدرب والماهر، إلى جانب جودة المستشفيات ووسائل النقل وغيرها، فكلها عوامل مهمة يجب أن تتكامل مع بعضها البعض.

وأضاف أن عددا من الدول الأوروبية تحتاج إلى كوادر تمريضية مدربة بمعايير عالية ومناسبة لأداء الخدمة الطبية المقدمة هناك، ومن الممكن أن يكون للممرضين المصريين مكان في هذه الدول بشرط تدريبهم وتأهيلهم لذلك. فرص مهمة، وهذا ما يطمحون إليه في هذه المرحلة.

وفي ختام اللقاء رحب وزير الهجرة بمقترحات د. أحمد إسماعيل، كما اتفقت معاليها على التنسيق لتقديم هذه المقترحات إلى الجهات ذات العلاقة والمختصة، بهدف وضع إطار للتعاون وعقد اجتماعات أولية للوصول إلى صيغة توافقية وفق الضوابط والآليات الرسمية التي تمكن التعاون وتوفير الخدمات. من الخدمات الطبية والصحية المختلفة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
مرحباً بكم في بوابة المشهد والحقيقة هل ترغب في تلقي إشعارات بأحدث المباريات و الأخبار وأسعار العملة بشكل فوري لا نعم