أخبار

استبدال كلمة “الهند” بالاسم القديم “بهارات”.. قصة اسم القارة الهندية من الألف إلى الياء

تغيير اسم الهند الى بهارات

خبر يشعل وسائل الإعلام الهندية والدولية.. تغيير اسم الهند إلى بهارات، ازدادت محركات البحث في الساعات الماضية حول خبر تحويل اسم الهند الى بهارات، الخبر الذي اتخذته الحكومة الهندية وتعزم على تطبيقه أمام المجتمع كله، ومن خلال هذه السطور سنتعرف على حقيقة تغيير اسم الهند إلى بهارات وما هو الهدف من هذه التسمية؟ وما هي الجهات التي تقف وراء ذلك؟ وفي أي ساعة سيتم ذلك؟

تغيير اسم الهند إلى بهارات.. ما القصة؟

أعلنت عدة وسائل ومواقع إعلامية خبر يفيد إعادة تسمية دولة الهند لتصبح معروفة بمسمى مختلف وهو بهارات، وبخصوص صحة هذا الخبر، فقد أفاد موقع «إنديا توداي» الهندي أن الأمر بالفعل قابل للطرح خلال الجلسة الخاصة المقبلة للبرلمان الهندي المقرر عقدها في الفترة من 18 وحتى 22 سبتمبر الجاري 2023.

ضغوطات من أجل تغيير اسم الهند إلى بهارات

ويفيد الحاجة إلى تغيير اسم الهند لــ بهارات، بسبب تزايد المطالبات داخل الدولة الهندية لإعادة هذه التسمية، ولو تم ذلك الأمر بالفعل وأصبحت بهارات اسم الهند، فسوف يتطلب ذلك القيام بتعديل دستور البلد لصالح التسمية الجديدة.

هذه التسمية الجديدة «بهارات اسم الهند» تدعمها عدة شخصيات بارزة في دولة الهند، وذلك مثل:

_ موهان بهاجوات وهو زعيم منظمة راشتريا سوايامسيفاك سانغ، والذي سبق وأن حث الشعب على استخدام مصطلح «بهارات» بدلًا من «الهند»، مؤكدًا أن البلد عُرفت ببهارات منذ قرون، كما عبر عدد من قادة حزب بهاراتيا جاناتا الحاكم في الهند عن دعمهم تغيير اسم الهند الى بهارات.

كذلك كانت حكومة ناريندرا مودي «رئيس وزراء الهند»، قد عبرت مرارًا في الماضي عن رغبتها في تغيير اسم الهند إلى بهارات، وخلال الاحتفال في عام 2022 بيوم استقلال الهند، طلب (ناريندرا مودي) من مواطنيه أن يتعهدوا بعدة أمور عدة محو بقايا العبودية.

لماذا الرغبة في بهارات اسم الهند؟

بحسب الموقع الهندي «إنديا توداي»، فخلال جلسة البرلمان الهندي التي اختتمت مؤخرًا، فقد طالب عدد من النواب بإزالة كلمة «الهند» من الدستور، وذلك بحجة أنها ترمز إلى العبودية الاستعمارية الذي تعرضت له البلاد، داعين لتعديل دستوري يستبدل مسمى الهند بكلمة بهارات.

خطوات تغيير اسم الهند الى بهارات

بخصوص تغيير اسم الهند الى بهارات أي الخطوات الفعلية لذلك، فتشير تكهنات بأنه قد يتم القيام بتقديم مشروع قانون تعديل دستور الوطن من أجل إحداث التغيير المنشود، وبحسب هذه التكهنات فإن سيتم ذلك مع بدء الجلسة الخاصة للبرلمان الهندي في 18 سبتمبر الجاري. للعلم، فإن جدول أعمال الجلسة لم ينشر حتى الآن، لكنه بحسب البعض لا يمكن استبعاد إمكانية صدور هذا القانون الذي سوف يؤدي إلى تغيير اسم الهند الى بهارات.

بالإضافة لما سبق، فقد أفادت وكالات الأنباء أمس الثلاثاء 05/ 09/ 2023 بأن حكومة رئيس الوزراء، قد قررت استبدال الهند باسم بهارات في دعوات العشاء المرسلة للضيوف الذين سيحضرون قمة مجموعة العشرين (G20) في هذا الأسبوع.

كما تمت الإشارة إلى الرئيسة الهندية على أنها “رئيسة بهارات” بدلًا من “رئيسة الهند” في الدعوة المرسلة للحاضرين في مجموعة العشرين، وتعكس هذه الخطوة بحسب المحللين جهود حزب رئيس الوزراء القومي الهندوسي لإزالة ما يعتبرها الأسماء التي تعود إلى الحقبة الاستعمارية، فبحسبهم قام المستعمر البريطاني بتغيير بهارات إلى الهند.

جذور قديمة لتغير اسم الدولة

عند الحديث عن تغيير اسم الهند الى بهارات، يُذكر أن أصل كلمة بهارات تحمل جذورًا قديمة أي أنه الإسم القديم للبلاد، وقد تم استخدامها بالكتب المقدسة الهندية – أي التي يٌقدسها الهندوس بالهند- للإشارة لشبه القارة الهندية، كما ارتبط هذا المسمى بالإمبراطور الأسطوري لديهم بهاراتا والذي ذُكر في الملاحم الهندوسية، وهذا وفقًا لموقع “تايمز أو إنديا”.

تُعرف دولة India التي يتجاوز عدد سكانها الحالي 1.4 مليار نسمة رسميًا بموجب دستورها باسمين، هما الهند وبهارات، لكن اسم الهند كما هو معروف هو الأكثر استخدامًا على الصعيدين المحلي والدولي.

للعلم، حكم المسلمون الهند لقرون طويلة وقد تسامحوا مع الهندوس، لكن هناك محاولات مكثفة من الحزب الهندوسي الحاكم للبلاد بمحو تاريخ المسلمين في البلاد بأي طريقة، ويُشكل المسلمون في البلاد 15% بحسب الإحصاء الرسمي، لكن عدة تقارير أخرى تقول أن النسبة أكبر من ذلك.

يٌذكر أن الحكومة الهندية أيضًا أزالت أسماء الأماكن الإسلامية التي فُرضت أثناء إمبراطورية المغول (حكامها مسلمين) والتي سبقت الحكم البريطاني، وهي خطوة بحسب منتقديها ترمز للرغبة في تأكيد سيادة الديانة الهندوسية ذات الغالبية بالهند.

تعرفنا في هذا المقال على تفاصيل خبر تغيير اسم الهند الى بهارات، وعلمنا أنه قد يحدث في أي ساعة من هذا الشهر الحالي شهر سبتمبر. سيكون إعادة تسمية الهند باسم بهارات من خلال تعديل الدستور. بحسب تكهنات في الهند فإن تغيير اسم البلاد إلى دولة بهارات سوف يتم الموافقة عليه، وسوف تكشف الأيام القادمة هل سيتم هذا التغيير في 2023 أم لا، وماذا عنك عزيزي القارئ، ما هو رأيك في نبأ إعادة تسمية الهند لتصبح معروفة بمسمى بهارات؟

أقرأ أيضا:

الرابط والكليات المتاحة تعرف على كل ما يخص تنسيق الدبلومات الفنية 2023

الجيزة.. ضبط إستوديو تسجيل صوتى بدون ترخيص

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
مرحباً بكم في بوابة المشهد والحقيقة هل ترغب في تلقي إشعارات بأحدث المباريات و الأخبار وأسعار العملة بشكل فوري لا نعم